الرئيسيةالرئيسية  القرآن الكريم  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  البوابةالبوابة  حالة الطقس  ربح من الانترنت  ما وراء الطبيعة  الحياة الزوجية  اسلاميات  حواء العام  التسجيلالتسجيل  اتصل بنا  دخولدخول  برودكسات  
سبحان الله و بحمده سبحان الله العظيم

شاطر | 
 

 نساء في غزة يعملن بمعمل للحلوى لزيادة دخل أسرهن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mahmoud
The Manager
The Manager
avatar

انا من : سوريا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2583
تاريخ التسجيل : 23/05/2011
العمر : 27
الموقع : mdina.hooxs.com
العمل : graphic designer

مُساهمةموضوع: نساء في غزة يعملن بمعمل للحلوى لزيادة دخل أسرهن   الخميس سبتمبر 22, 2011 4:47 am



دفعت الاوضاع السيئة في قطاع غزة الذي يعاني من حصار اسرائيلي منذ يونيو حزيران عام 2007 النساء الى البحث عن عمل لكسب عيشهن.

وفي منطقة لا تشجع فيها الافكار والتقاليد الاجتماعية
السائدة المرأة على الخروج للعمل لا تلتحق النساء بسوق العمل الا للضرورة
القصوى.




ويعتمد اقتصاد قطاع غزة بشكل كبير على البضائع المهربة القليلة المرتفعة الاسعار التي تنقل عبر أنفاق من مصر.

ولا تحصل النساء اللاتي يضطررن للعمل في غزة بسبب ظروف أسرهن المالية في العادة على أجور كبيرة.

ومع ارتفاع معدل البطالة وبطء وصول البضائع الى غزة افتتح
في الاونة الاخيرة معمل للحلوى والمخبوزات في خان يونس يعمل فيه حاليا 25
امرأة وعشرة رجال.




ويصل الراتب الشهري نظير العمل اليدوي الكامل في المعمل الى
مئة دولار أمريكي. والالة الوحيدة المتوفرة في المخبز هي الة لخلط العجين.


وبعد الانتهاء من اعداد المخبوزات والحلوى تعبأ في أكياس صغيرة وتوضع في صناديق.

وتبلغ أم أحمد النجايدي من العمر 51 عاما وتعول أسرتها
بمفردها. وذكرت المرأة التي تعمل في صنع الحلوي بالمعمل أن زوجها عاطل
لاصابته بجلطة قبل سنوات تسببت في اصابة الجانب الايسر من جسده بشلل ولم
يتمكن أبناؤها الثلاثة من العثور على عمل.




وقالت "الشباب لا عمل لهم. انتهوا من دراساتهم الجامعية ولا
يجدون عملا. ونحن نريد ان نعمل ولا نريد هذا الرئيس ولا نريد مساعدة الدول
العربية على هذا الوضع."


ومروة العدنان أم لسبعة تعمل في المخبز مع احدى بناتها. ويعمل زوج مروة لكنها تقول ان دخله لا يكفي الاسرة.

وقالت مروة "لاول مرة نعلم ان هناك مصنع يستضيف نساء. دائما المصانع كلها بصورة عامة شباب."

وتقول روان العاجل التي تبلغ من العمر 17 عاما ان أباها مسن
ولم يعد يستطيع العمل. وتعمل روان خلال فترة العطلة الصيفية لمساعدة
أسرتها وتدبير مصروفات دراستها.




وتقول روان العاجل "برأيي ان هذا المصنع هو أول من ألغى ظاهرة ان العمل للشباب فقط."

ولا تباع منتجات معمل الحلوى الا في متاجر قطاع غزة لان اسرائيل تفرض حظرا شاملا على دخول واردات اليها من القطاع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mdina.hooxs.com
 
نساء في غزة يعملن بمعمل للحلوى لزيادة دخل أسرهن
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدينة هوكس :: القسم العام :: منتدى لاجل فلسطين-
انتقل الى: