الرئيسيةالرئيسية  القرآن الكريم  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  البوابةالبوابة  حالة الطقس  ربح من الانترنت  ما وراء الطبيعة  الحياة الزوجية  اسلاميات  حواء العام  التسجيلالتسجيل  اتصل بنا  دخولدخول  برودكسات  
سبحان الله و بحمده سبحان الله العظيم

شاطر | 
 

 ظــاهرة الاحتراق الذاتي ،، صدق أو لا تصدق ^^

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mahmoud
The Manager
The Manager
avatar

انا من : سوريا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2583
تاريخ التسجيل : 23/05/2011
العمر : 27
الموقع : mdina.hooxs.com
العمل : graphic designer

مُساهمةموضوع: ظــاهرة الاحتراق الذاتي ،، صدق أو لا تصدق ^^   الإثنين ديسمبر 05, 2011 5:10 am

.

ظاهرة غريبة تحدث احيانا لبنى البشر حيث يحترق بعض الناس ذاتيا بما يعرف بظاهرة
الاحتراق الذاتي للإنسان




فما سبب هذه الظاهرة الغامضة الغريبة والتى لا يوجد لها تفسير علمي حتى
الآن وإن كانت معترف بها علميا وعالميا فهى مسجلة فى مراجع الطب الشرعى
ولكنها تظل لغز لا يستطيع عقل بشرى تفسيره وهذه الظاهرة بكل بساطة تتمثل في
احتراق جسم الإنسان تلقائي وبدون اى سبب واضح الغريب فى ذالك ليس الاحتراق
الغامض لا ولكن انه فى خلال دقائق او لحظات معدودة يتحول هذا الانسان الى
كتله من الرماد ولكن دائما من تظل بعض الاطراف بدون ان يمسها اى ضرر و لو
بسيط و الاغرب ايضا انه لا يحترق اى شىء فى المكان غير هذا الشخص حتى فى
بعض الأحيان يتحول الإنسان الى كتلة من الرماد وبدن و تمس ملابسة لسعة
واحدة متحديا بذالك كل قوانين الطبيعة و العلم و المنطق وكل شىء يعرفه
الانسان وقد نالت هذه الظاهرة شهرة واسعة بعد ان تحدث عنها الكاتب الانجليز
الكبير ( تشارلز ديكنز ) فى كتابة العالمى( البيت الكئيب ) فحالات
الاحتراق الذاتي تعود بدايتها الموثقة الى القرن السابع عشر في التقارير
الطبية لمستشفيات اوروبا ومع نهاية هذا القرن اصبح هناك اكثر من «250» حالة
مؤكدة لتلك الظاهرة بل ان العدد اكثر من ذلك ولكن حالاتها تصنف على انها
حوادث احتراق عادية افضت الى الموت فتأكد اخى العزيز ان هذا امر واقع
وليس من خيالى او حتى فى فلم سنما ولكن تذكر انه من الممكن و انتا تسير فى
الشارع تتحول الى كتلة غبار اسود بدون اى انذار وبدون اى سبب ولكن تذكر
دئما ( ان الله اعلم ) والان انت جاهز حتى ترى بعض الحوادث
التى اثبتت وسجلت عالميا و ايضا بعض النظريات و الاراء العلمية حول هذا ولكن حتى الان تظل بدون تفســـــــير

في مساء الأول من تموز _ يونيو 1952فى ولاية فلوردا جلست ماري رايزر ( 77
عام ) في كرسيها الهزاز تدخن لفافة تبغ . وفي التاسعة والنصف ودعتها مالكة
المنزل ونزلت الى غرفتها لتنام . ماري لم تكن تحس بنعاس فبقيت تتأرجح في
كرسيها .... قرابة منتصف الليل , استفاقت السيدة كاربنتير , مالكة المنزل
على رائحة دخان فاعتقدت ان مضخة الماء لابد حامية جدا بسبب الاستعمال
المتكرر , فنزلت الى المآرب وأطفأتها . في الصباح , استفاقت على جرس الباب
فأذا به ساعي البريد يحمل رسالة لماري ... صعدت السيدة كاربنتر السلم
وحاولت فتح الباب الا أن المقبض كان ساخنا جدا .. طلبت نجدة الجيران ففتحوا
الباب ليلفحهم الهواء الساخن المنبعث من الغرفة , لكنهم لم يجدوا آثار
للحريق . بعد قليل , لاحظوا دائرة سوداء في السجادة حيث الكرسي الهزاز ,
وقربها جمجمة ادمية وقطعة كبد صغيرة , وقدم في حذاء خفيف محروقة حتى الكاحل
وقد قدرالعلماء بأن درجة الحرارة التى تعرضة لها مارى تزيد عن ( 1500° )
درجة مئوية وهى درجة حرارة هائلة جدا لا يمكن الوصول اليها الى بأستخدام
محارق ضخمة الحجم كالتى تستخدم فى حرق النفايات و الجثث ولكن .... . لا
اعتقد انك تصدق هذا الفيلم السينمائى

وهذا ما قاله الطبيب الشرعى الذى عاين الجثة فى تقريره الرسمي للشرطة
" ان هذا اغرب شىء رأتة عيناي وقد تهيأ لى للحظات اننى اعاين مشهد من مشاهد السحر الاسود فى العصور الوسطى "


في عام 1725 م , وجدت نيكول ميليت محروقة في كرسي لم يحترق ابدا فاتهم
زوجها , صاحب فندق الاسد الذهبي في ريمز , بقتلها . لكن الجراح( اكلود لو )
صديق المتهم استطاع اقناع المحكمة بظاهرة الاحتراق الذاتي , فاتى الحكم ان
المرأة ماتت ( اثر زيارة من الله ) ( استغفر الله العظيم ) وهذا التفسر
الذى كان سائد فى هذه القترة من الزمن .


قصة اخرى هي قصة الكونتيسة كورنيليا دي باندي التي وجدتها خادمتها في
غرفتها .. كانت القدمان والفخذان سليمين , بينهما رأسها نصف المحروق ,
بينما تحولت اجزاء جسمها الاخرى الى رماد . كان السرير صحيحا , والاغطية
مرفوعة وكأنها تحاول النهوض عن السرير فأكلتها النيران سريعا وهوى رأسها
بين فخذيها . لم تكن الكونتيسة تحب شرب الكحول

احترقت هذه المراة كليا فى عام 1980 وتحولت الى رماد و لم يتبق منها سوء قدميها , وعلى الرغم من ان درجة
الحرارة التى تعرضت لها كانت تقارب 1800 درجة مؤية وهى اعلى من درجة انصهار
الذهب , الا ان الغرفة لم تتأثر بالنار سوى قليلا وهذا مستحيل علميا و
عقليا و منطيا وحتى لا يجوز فى افلام الخيال العلمى ولكنه حدث ؟!
وقد اثارت تلك القضية بالذات ضجة هائلة وتحدث عنها وسائل الاعلام كثيرا وقد
يعتقد البعض بعد رؤية الصورة ان وجود مصدر للنار فى مكان هو سبب الاحتراق
ولكن درجة حرارة النار العادية لا تصل الى
درجة الاحتراق الذاتى 1800 درجة ؟ و من الطبيعى جدا و المنطقى ان النار الذى تستطيع ان تحول انسان
الى رماد من المفترض ان تحرق كل ما يوجد فى المكان على اقل تقدير ؟!


ففي 27 آب \ اغسطس 1938 كانت فيليس نيوكومب ( 22 عام ) ترقص فرحة عندما
اشتعل جسدها بلهب ازرق قتلها خلال دقائق . وفي السنة نفسها احترقت فتاة
اخرى في سوهو بينما كانت ترقص في ملهى ليلي مع صديق لها اكد فيما بعد انه
لم يكن من السنة لهب في الغرفة , فقد اتاها اللهب دون غيرها .

تتوالى قصص الاحتراق الذاتي , وتكثر الضحايا اللواتي تحترق اثناء الرقص او
العمل المجهد . ويجدر الذكر ان الضحايا يحترقن دون ان يصاب احد غيرها بأي
اذى جسدي مهما كان قريب .

و لكن الان الى اغرب الحوادث التى لا تصدق بالفعل ولكن لا اعلم ماذا اقول غير ( الله اعلى و اعلم )

مأساة ( ميرى كاربتر ) التى احترقت تلقائيا فى قارب على نهر ( نورفولك )
عام 1983 فأجه وبدون اى إنذار وفى وسط قارب فى الماء حيث بدأت تشتعل امام
زوجها واطفالها.
وحاول الزوج اطفاء النار
بالماء ولكن لا شىء يحدث وقال الزوج " لم ارى نار مثلها من قبل كانت زرقاء سوداء تخرج منها فكانت تبدو
كالوحوش الأسطورة " وقال ايضا " تعجبت عندم لم يمس اطفالى اى سوء و هم جالسين بجورها فقلت هذه
لعنة من الله "

ولان صدق او لا تصدق ولكنها حقيقة

ففى عام 1956 اشتعلت النار بصورة غير طبيعية فى عجوز جالسة على كرسى فى
أحدى الحدائق فتحولت السيدة الى رماد حتى اسفل ركبتها بسنتمترات احترق
الجزاء الذى بالاعلى بالكامل وتخيل
اخى و اختى القارئة ان الكرسى الخشبى الذى كانت تجلس عليها هذه السيدة لم يحدث له شىء فسبحان
الله سبحان الله والله العلم وقد قدر العلماء ان درجة الحرارة فى هذا الاشتعال كانت 1800 درجة

اعلم ان الكثير ما زال لا يصدق هذا الامر ولكن .... أنا اعلم ما يدور فى
الاذهان الان فسوف اقول لك اخى أن هذا ربما سخط من الله ولكن انظر لهذا
الحادث فربما تفكر بأسلوب أخر

فهذه حالة شهدها مستشفى برنغهام في انكلترا في 26 اغسطس عام 1974 وامما اكثر من 12 دكتور متخصص و مساعد
حادثة وقف العالم كله امامها وهى احتراق الطفلة الرضيعة ليز وهي على ايدى
امها وتحولت الى رماد دون ان تصاب امها بأى اضرار ولكنها ماتت بعد الحادثة
بسعات نتيجة انهيار عصبى الان هل هذه الطفلة الرضيعة مذنبة
السؤال الوحيد الذى نتج عن هذه الحادثة ما هى النار التى لاتحرق غير صاحبها
؟! و كيف لنار ان تصل درجة حرارتها اكثر 1500° درجة مؤية ولا تحرق اى شىء
سواء الشخص المقصود ؟! هل هذه نار ؟ من اين اتت ؟ الاجابات كلها سوق تاتى
فى الان عزيزى القارىء


واكثر ما يثير حيرة العلماء فى ظاهرة الاحتراق الذتى شىء واحد فقط و هو حجر الاساس وهو درجات الحرارة
حيث تنتج ن هذا الاحترق التى قدرت بين 1500 / 1800 درجة مئوية لانه لا سبيل
الاطلاق طاقة مثل هذه ناتجة عن احتراق الخليا البشرية و كما ان اندلاع
النار بدون سبب امر مستحيل علميا وايضا هذه النار ليست كاى نار رئها
الانسان من قبل وعلى الرغم من اعتراف العلماء بهذه الظاهرة ولكن كما قولنا
من قبل لا يجود لها تقسير حتى هذه اللحظة ولكن قالوا بعض النظريات التى لا
تصلح بالمره لتفسير هذه الظاهرة الغير منطفية


الان ربما تريد ان تعرف كيف تبدوا نار الاحتراق الذاتى



مميزات نار الاحتراق الذاتى


سرعتها الرهيبة وقدرتها على الإنجاز وغالباً ما يرافقها دخان شبيه بدخان النفط
لا تطفئه المياه أو الوسائل المعروفة الآخرى لإطفاء النار العادية.
لا يحترق الجسم كاملاً وغالباً ما يتبقى أطراف الجسد ومن دون ضرر عليها.
لم يلاحظ حدوثها على الحيوانات ولم تسجل أي حالة على الإطلاق.
لم تتناولها الأبحاث الطبية لأنا تدخل نظرياً في باب المستحيل فإن لا يصح
بأن تحترق خلايا البشرية بهذا الشكل,وإيضاً بهذه الحرارة القوية وإتلافها
للجسم بتلك الصورة,فاندلاع النار تلقائياً أمر مستحيل.
أغلب ما تحدث في أماكن مغلقة فمن أين يأتي الأكسجين يا ترى؟؟




بعض النظريات لمحاولة تفسير هذه الظاهرة
كان الإعتقاد السائد في القرن التاسع عشر بإن العديد من حالات الإحتراق
الذاتي وضحاياه كانو من مدمنو خمور, ولكنها فندت تلك النظرية ومن خلال
إحضار لحماً وتم لقحه بالكحول فإنه لن يحترق بالحرارة الحادة التي ارتبطت
بالإحتراق الإنساني الذاتي. كما ان بعض من ماتوب نتيجة الاحتراق الذتى لا
يشربون الكحول .
يعتقد بأن الدهن في الجسم قابل لإشتعال فالعديد من الضحايا كانوا من زائدوا
الوزن,ولكن أثبت خطأ تلك النظرية حيث هناك آخرون كانوا من نحلاء الجسم قد
إحترقوا فعلاً بالإحتراق الذاتي.
نظرية تصعيد الكهرباء الساكن- حيث يعتقد إن الإطلاق المستقر الكهربائية
يمكن أن تسبب لأي إنسان الإحتراق الذاتي وذلك توليد حرارة داخلية كبيرة
بسبب الكهرباء الساكنه. هذه النظرية مقبولة بعض الشيء و سوف نتحدث عنها
يرى معظم العلماء وخاصة الفرنسيين بأن السبب الحقيقي وراء الإحتراق الذاتي
هو مجموعة متفجرة من المواد الكيمياوية يمكن أن تشكل في النظام الهضمي بسبب
حميه سيئة. وهذا هراء بعض الشىء
لم تحدث قط لأي من الحيوانات أ و الكائنات الحية الأخرى ,فقط تحدث لإنسان فقط. مع العلم ان كل
كل الحيوانات تمتلك نفس التركيبية العضوية و الخلية الدموية



الان لنوضح شىء عن الكهرباء الساكنة فى الجسم انا لا اعلم الكثير عن هذه
الجزائية لذالك سوق اقتبسها من كتاب لكاتب يدعى وهو فرنسي الجنسية (يونس
دوبنتر) فى كتاب يحتوى مجموعة من التقارير والدراسات عن الإحتراق الذاتي
فهوا اول أول الأدلة التاريخية و كان موثوق في عام 1673عندما نشره الكتاب
بعنوان


(Collection of Spontaneous Human Combustion cases and studies entitled De incendiis corporis Humani Spentaneis )



" كتاب دوبنتر الذي يجمع كل الابحاث التي تناولت هذه النظرية لا يترك
مكاننا لشـــــــك ابدا في صحتها . لكن ما اسبابها ؟! يجب الاعتراف ان هذه
الظاهرة تتحدى العلوم الطبيعية . اما دوبنتر فيقدم دليلا مهما , ويتحدث عن
تجارب وابحاث طبيب امريكي يدعى ماين كوجونيور استهواه مبدأ سيطرة العقل على
المادة , استطاع كو تحريك قطع الالمنيوم عندما يضع كفه فوقها -- اليس ذالك
برهان على ( المغنطة ) ؟



اختار كوجونيور طريق اليوغا لتنمو الكهرباء البيولوجية فيه , فأحس مرة
بتيار قوي يجتاز رأسه وينخفض الى أجزاء جسده . وبعدها , استطاع تحريك صندوق
حديدي متدل من السقف من مكان بعيد . وهذه دليل على ان تمارين اليوغا تولد
فيه طاقة كهربائية قوية مصدرها العقل "



هذه هى النهاية لا اعلم ماذا اقول ولكن مازلت علوم الانسان فى القران 21 تقف كنها فى عصور الظلام اما هذه
الظواهر الجبارة الخارقة لكل قوانين الكون و الطبيعة و العقل ولكن لا نملك غير قول (سبحـــــــان الله )



بعض اراء العلماء عن هذه الظاهرة



يونس دوبنتر



الاحتراق التلقائي نزوة عقلية حين يؤثر العقل على الجسد ويدفعه الى بناء طاقات كهربائية هائلة


آرثر سي كلارك 1994


هناك لغز واحد أسال عن أكثر من أي آخر: الإحتراق الذاتي الذي تبدو بعض
الحالات تحدي الواقع وتفسيره غير منطقي ويترك لي شعور مخيف وغير علمي,و إذا
هناك أي شيء أكثر إلي من معرفة الإحتراق الذاتي , فأنا ببساطة لا أريد أن
أعرف"



جوستس فون 1855


الرأي الذي يمكن أي رجل بأن يحترق بطريقة غريبة ومن دون معرفة بظروف
موته,أمر غير قابل لتصديق ولكن على عكس المعرفة- وعلى جهل كامل لكل الأسباب
أو الشروط التي سبقتا الحادث وسببه
.
منقول **.


.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mdina.hooxs.com
 
ظــاهرة الاحتراق الذاتي ،، صدق أو لا تصدق ^^
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدينة هوكس :: قسم التسالي :: منتدى ما وراء الطبيعة-
انتقل الى: