الرئيسيةالرئيسية  القرآن الكريم  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  البوابةالبوابة  حالة الطقس  ربح من الانترنت  ما وراء الطبيعة  الحياة الزوجية  اسلاميات  حواء العام  التسجيلالتسجيل  اتصل بنا  دخولدخول  برودكسات  
سبحان الله و بحمده سبحان الله العظيم

شاطر | 
 

 جونيمار وحديث الذكريات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سارة
عضو برونزي
عضو برونزي
avatar

انا من : سوريا
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 744
تاريخ التسجيل : 27/05/2011
العمر : 30

مُساهمةموضوع: جونيمار وحديث الذكريات   الجمعة أغسطس 05, 2011 5:29 am

انتظرتك طويلاً لنسرد الحكاية على الاحفاد تلك التي نسجنا تفاصيلها سوياً,
الهيام المتمرد والعشق الثائر والحب الصاخب والهمس الصامت والكلام المباح,
ومساحة الحرية التي شقت دروب التحرر دون خوف اورهبة و فصول ختام النهايات
انا جئت الى هنا من مجرى انهار التدفق الانساني وسريان الروح الوجداني على صوت
جونيمار كان اللقاء لنزف حروف الجنون , من ايات الحب وتراتيل العشق القادم
من عواصف الالام الدائمة ... من اين تاتي الكلمات التي تبعثر ذواتنا وتمزق
احاسيسنا وتغتال مشاعرنا وتقتل اقلامنا وترسل ملايين الاهات في صيغة
احتراق لغاية الذوبان !! من اين اجد اكسيراً للحياة يداوي الافئدة ويلملم الجراح
لعلني بذلك استطيع استعادة الذاكرة لدائرة الحضور ...




انني ومع الملايين وسط ازدحام واقعنا الحياتي نقف على ابواب المتاهات المتاخمة
للوجع يحاط تواجدنا على مسرح الحياة باسوار انين الماضي وجدران حسرات حاضرنا
وفلك تاملات مستقبلنا الضائع او الغير مفهوم المعالم ,, جونيمار اسف انا جئت وبين
جرة قلم الجنون وحروف اللغة وقواميسي وفلسفيات التعبير انا جئت جونيمار لكي
اعلن الصلح هنا مع هجران القلم واجسد الوجود رغم انسياب حروف يسكنها الالم
لانها لا تستطيع الخروج من فلسفتها المعتادة انين ووجع واملي يقيني انها اقدارنا
ارتعاشة خريف تزلزل فصل الربيع وكانها ربيع عمرنا العربي الممتد من صرخات الشباب
الممتدد من تونس الياسمين ومصر الكنانة ويمن البن وسباء الحضارة مروراً ببطولات
ارض عمر المختار ولن تكون النهاية في العاصمة الاموية لبلاد الحضارة الاسلامية
شام النصر والجهاد تباً وسحقاً للسياسة التي لا اطيقها بالرغم من عظمتها عندما
يكون عنوانها بناء الاوطان وعدم تقديس الشخوص وعبادة اصنام الكراسي حتى
قلمي وفكري لا يستطيعان الاطالة هنا لان مأسينا الكبرى ومراسيم فقدنا
وجنائز العظماء كانت بسبب سياساتهم اللعينة واعذروني على عدم الحديث هنا
لان ذكرياتها الحزينة تؤلم حاضري وتجعلني اتوسد الحزن كلما لاحت اطياف الذين
غابوا عنا تحت عنوان انها السياسة ومراحل صراع ,دون وجه حق تتم مصادرة الحياة
في اوطاني العربية ,, فسحقاً وتباً للسياسة وكل دهاليزها ... وفي النهاية لا اجد
مبرر الا انها لغة القدر نغمة فقد واغنية حزن وحكاية وجع ولا اعتراض انه القدر...



هنا لم اعد اعرف الى اين يسير نصي هذا ولكن المؤكد ان بكاء الاقلام اشد من جراح
الالم وكيف يكون البكاء هنا بدون دموع ولا اصوات نحيب , وعلى ترانيم سيدة الشرق
وفيروز التراتيل والملاحم وعندليب العذابات والاشجان وطلاسم معزوفة جونيمار
وتقاطع كلماتها وحسرات الحانها وعفوية تعابيرها تقودني السطور للتدوين لانها تحضر
دون استئذان ولا تنتظر للمواعيد المسبقة او مراسيم الاستقبال وكانها تاتي من ممالك
الجن كتلك التي اغوت الشعراء كما يشاع , ورغم كل هذا انني اعشق لعبة التدوين
بهذة الطريقة رغم قساوتها وانينها المتواصل وهجرانها لي مرات كثيرة وفي ختام
النهايات سنرسم ملامح للنص تقود القارئ الى مضامين للمحتوى انه جنون الكتابة
وفلسفة الفكر تلك التي لم تعد تعترف بابجديات النزف المحكوم بمنطقهم العقيم
وفرضياتهم الجوفاء ....

انا جئت انا جئت جونيمار من عمق الذات ارسم حروفي هنا بعيداً عن ممالك الجن
وشياطين الانس ودعني اقولك ان الحياة لا تكون الا عندما يغزو الالم حنايا الافئدة
وتمزق الاهات زوايا القلوب وتكسر الاوجاع صدر الوجود وتحطم الحسرات كيان التواجد
انها لعبة الايام لا نستطيع معها سباق الزمن او ايقاف الحياة لكي نترك ذكرياتنا خلفنا
ومن هنا وبما ان كما كان يقولها لي استاذي في الكيمياء لا نقدر على التحكم في مشاعرنا
واحاسيسنا لكي نواري قداسة الارواح وعظمة حبها الساكن افئدتنا تلك التي نفتقدها
صباح ومساء بالرغم من قربها القابع وسط ذواتنا ,, كيف نعيش على هامش الرحلة
لتبقى التساؤلات دون اجابات مقنعة او فرضيات منطقية ,,
هامش رحلتنا يا جونيمار ياطلسم الحكاية ولغز النزف وسر التدوين تفرضه طفولتنا
تلك التي لم نعيشها كما يجب او لا نعرف كيف عشناها لانها تمر بسرعة وكل رائع
وجميل في حياتنا يمر مسرعاً لان الاشياء الجميلة لا تمكث طويلاً,,, هنا ساطرح
تساؤلاتي لانها لب النص ومحور حديثنا ؟؟؟ وماهو هامش رحلتكم ؟ ولكن السؤال
البديهي هنا لماذا الذكريات تسيطر على حياتنا حاضرنا ومستقلبنا ودائما يكثر
الحديث عن الماضي وذكرياته بالرغم من ازدحام حاضرنا بتفاصيل ايامه ..؟؟؟
مع الاجابات نجدد اللقاء لنرسم هوامش اخرى تكون جسور للتواصل الانساني
وذات للروح الوجدانية الساكنة الذوات !!!



في سجل الذاكرة ذوات لشخوص تسكن كل واحد فينا حتى الاماكن والتواريخ
لها حيز من هذا لانها جزء من الحكايا التي تحتفظ بها الذاكرة .. هم صفحات
صفاء لا تطوى ولا تروى ونجوم تقع في ثنايا الحقيقة والرحيل..


((جونيمار)) ذات لصدى كلمات في قاموس اللغة العربية
ليس هذا المعنى ولكن اصطلاحاً ابحثوا عن المعنى !!!


كلماتي ميلاد وجع عندما انوي الكتابة




شكري تتبعثر منه الاوراق وتقديري افق لحديث الذكريات وامتناني جونيمار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
جونيمار وحديث الذكريات
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدينة هوكس :: القسم العام :: المنتدى العام-
انتقل الى: